إشهارات

-----------------------------------------------

Amisport على فيس بوك

فاز المنتخب المغربي لسباق الدراجات بلقب الدورة الأولى لطواف موريتانيا، في الفردي وحسب الفرق، وذلك عقب إجراء مرحلته الرابعة والأخيرة.

فعلى الصعيد الفردي عاد القميص الأصفر للدراج المغربي الحسين الصباحي، ليتوج بطلا للطواف (المعروف بطواف الساحل)، في حين عادت صدارة الترتيب العام حسب الفرق للمنتخب الوطني المغربي، متقدما على الفريق الجزائري، الذي حل ثانيا، بينما آلت المرتبة الثالثة للفريق السنغالي.

 

وقد بسط الدراجون المغاربة سيطرة مطلقة على المرحلة الرابعة من الطواف، التي جرت في ولاية آدرار شمال موريتانيا على مسافة ثمانين كلم، حيث فاز بها الدراج العافي عثمان الذي قطع مسافة السباق في زمن قدره س1 و22 د و04 ث، متبوعا بمواطنيه أنشناش محسين بالتوقيت نفسه، والصباحي الحسين (س1 و22 د و07 ث).

وتجدر الإشارة إلى أن الدراج العافي عثمان كان قد فاز بالمرحلة الثالثة، التي ربطت بين عين أهل الطائع وأطار (شمال)، مرورا بممر انتورفين الجبلي، على مسافة 70 كلم، متقدما على مواطنه أنشناش محسين، في حين عادت المرتبة الثالثة للدراج الموريتاني محمد بن محمد الامين.

يُذكر أن طواف موريتانيا لسباق الدراجات، الذي نظمته الاتحادية الموريتانية لسباق الدراجات الهوائية بالتعاون مع وزارة الشباب والرياضة الموريتانية، عرف مشاركة 43 دراجا من خمسة بلدان، هي موريتانيا والمغرب والجزائر والسنغال وغينيا كوناكري.

أضف تعليق


كود امني
تحديث

 

 

جمــيـع الحــقوق محفــوظة ل2018 Amisports