اكدت مصادر خاصة لموقع وكالة الانباء الرياضية بان عمدة تفرغ زين ابلغت ادارة فريق تفرغ زين بانها لا تضمن بقاء الفريق في بطولة الدوري الموريتاني السنة القادمة  نظرا لامكانية مغادرتها البلدية خلال الانتخابات المقررة السنة الحالية وطلبت العمدة وقف جميع الحسابات المالية للفريق بعد نهاية الموسم الحالي وعدم اعطاء اي تعهد بالمواصلة الموسم  القادم في انتظار اتضاح الصورة حول هوية عمدة تفرغ زين القادم الذي سيتم انتخابه ويعتبر الموسم الحالي هو الاسوء في تاريخ تفرغ زين حيث خرج خالي الوفاض ومن المقرر ان يلتقي غدا الثلاثاء مع غريمه افسي انواذيبو بعد تتويجه رسميا ببطولة الموسم الحالي.