علم موقع الوكالة الموريتانية للانباء الرياضية عبر مصادر خاصة ان ادارة نادي تفرغ زينة قررت اقالة المدرب المخضرم بيراما كي و تسريح جميع لاعبي الفريق بأستثناء لاعبين من الجيل الشاب في الفريق .

ووفق المعلومات التي حصل عليها الموقع فإن الاعلان عن هذه الخطوة سيتم مع ختام الدوري المحلي بعد ايام .

 

وسوف يركز النادي على اعادة بناء الفريق وتأهيله وذلك خلال السنتين المقبلتين ، حيث سيتم الاعتماد على اكاديمة الفريق من اجل تغذية النادي بلاعبين شباب قادرين على المحافظة على المكاسب وانجازاته التي حققها خلال المواسم الماضية .

وقد سجل الفريق واحدا من اسوء مواسمه في الدوري المحلي للموسم الحالي .